منتدى أجمل روح للزواج

كل ما يخص موضوعات الزواج والأسرة

المواضيع الأخيرة
» يخطئ وتخطئ!
الخميس فبراير 15, 2018 4:07 am من طرف أجمل روح

» [ زوجتي تكره والدي ]
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:36 pm من طرف ملكني غرامك

» حياتنا سريعة كسرعة الريح بل أشد
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:32 pm من طرف ملكني غرامك

» صناعة المعروف
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:20 pm من طرف ملكني غرامك

» زوج أختي غني وأنا أبو عيالي فقير..!
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:13 pm من طرف ملكني غرامك

» غسل الوجه بابتسامة
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:11 pm من طرف ملكني غرامك

» عادات بسيطة... ولكن احذرها
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:09 pm من طرف ملكني غرامك

» ربيت ولدى ثم انحرف"
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:06 pm من طرف ملكني غرامك

»  قواعد أساسية في تربية الطفل
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:05 pm من طرف ملكني غرامك

» فوائد
الأربعاء فبراير 14, 2018 10:31 pm من طرف ملكني غرامك

» كيف تختار زوجة مناسبة تسعدك؟ ادخل لتعرف
الأربعاء فبراير 14, 2018 10:13 pm من طرف أجمل روح

» عائض القرني
الإثنين فبراير 12, 2018 1:27 am من طرف ملكني غرامك

بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

تصويت
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 11294 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو فيروز احمد فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 11843 مساهمة في هذا المنتدى في 4957 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 139 بتاريخ الخميس أكتوبر 14, 2010 2:13 pm
سحابة الكلمات الدلالية

زوجه  طالب  مصريه  الطلاق  زواج  جاده  


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

منتدى أجمل روح للزواج » الفئة الأولى » منتدى فلسفة الحب » هذيان حرف

هذيان حرف

اذهب الى الأسفل  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

1 هذيان حرف في الأحد نوفمبر 21, 2010 4:02 pm

طارق الهادئ

avatar
مشرف عام وعريس مميز
مشرف عام وعريس مميز

السلام عليكم جميعاً -





من خلف اسوار الحنين ..

تخرج كلماتي خجلى ..

متمايله ..

تنظر حولها بكل حيرة

تتفقد اماكن محيطها

تستعلم الزوايا القابعه في وسط الطريق !!؟؟

تبحث عن قبر يضم رفاتها ..

عن قاموس يفسر حزن دواتها ...

لتسكنه اذا ما ردتها الاقلام خائبة خائفه ..

.
.
.
ويستمر المسير ..

بخطى متثاقلة بطيئه ..

بأنفاس متقطعه خافته

تنتفض كلما لمحت شبح خيال من بعيد ..

فتحرك الاقدام بحركة لا شعوريه الى الخلف

خطوه.. خطوتان ..

ثم تتوقف ...

ليس هو ..!!!

مجرد عابر سبيل

يلقي التحيه ويتابع بعيدا عنها المسير ..
.
.
.
تتنهد

فيعتريها ارتياحٌ آني

وتغمرها سكينة ملائكيه

تعانق رغبتها بعدم المواجهة

وتَهَرُبُها من مصافحة مشاعره

واعتناق عقيدته العشقيه

لكن !

ما هي الا ثوانٍ قليله ..

حتى تفزع من جديد ..

.
.
.
نور يشع من بعيد ..

يكون خافتا ..

وما يلبث ان يطغى على كل فضاء الاحاسيس ..

انه هو ..

اجل هو ..

يحمل في يده قصيده ...

وباليد الاخرى باقات من الرجاء

لا تبدو معالمها واضحه الى الآن
.
.
.
تقف ...

تصرخ ..

لكن بدون صوت ..

وفجأة تتبدل الملامح ..

وتغتالها خيالات فرح وابتسام ..

تبدو واضحه

اجل واضحه جدا ..

انه تسلل النور ..

برائحة المسك والبخور ..

فها هو شعاع ينحدر الى داخلها ..

واخر يخترق القلب عبر الوريد ..



وآآخر ..

وآآخر ..!!!
.
.
.
تتهاوى على الارض ثملى

فيسرع اليها بخطى ثابته

واضحه ..

يحملها بين ذراعيه

يتحسس انفاسها

فيستشعر بها ..!!!

ويبتسم ..

يلتفت ذات اليمين وذات الشمال

فلا يرى احدا ...

فيستدير بها متجها الى حقول اللغة

الى حوارات الحب والغرام

ليسكنها قصور حروفه ..

ويتوجها ملكة على قلبه ..

ويطبع على فمها قبلة لتستفيق من الاحلام ...
.
.
.
.
هذياااان حرف





من خلف اسوار الحنين ..

تخرج كلماتي خجلى ..

متمايله ..

تنظر حولها بكل حيرة

تتفقد اماكن محيطها

تستعلم الزوايا القابعه في وسط الطريق !!؟؟

تبحث عن قبر يضم رفاتها ..

عن قاموس يفسر حزن دواتها ...

لتسكنه اذا ما ردتها الاقلام خائبة خائفه ..

.
.
.
ويستمر المسير ..

بخطى متثاقلة بطيئه ..

بأنفاس متقطعه خافته

تنتفض كلما لمحت شبح خيال من بعيد ..

فتحرك الاقدام بحركة لا شعوريه الى الخلف

خطوه.. خطوتان ..

ثم تتوقف ...

ليس هو ..!!!

مجرد عابر سبيل

يلقي التحيه ويتابع بعيدا عنها المسير ..
.
.
.
تتنهد

فيعتريها ارتياحٌ آني

وتغمرها سكينة ملائكيه

تعانق رغبتها بعدم المواجهة

وتَهَرُبُها من مصافحة مشاعره

واعتناق عقيدته العشقيه

لكن !

ما هي الا ثوانٍ قليله ..

حتى تفزع من جديد ..

.
.
.
نور يشع من بعيد ..

يكون خافتا ..

وما يلبث ان يطغى على كل فضاء الاحاسيس ..

انه هو ..

اجل هو ..

يحمل في يده قصيده ...

وباليد الاخرى باقات من الرجاء

لا تبدو معالمها واضحه الى الآن
.
.
.
تقف ...

تصرخ ..

لكن بدون صوت ..

وفجأة تتبدل الملامح ..

وتغتالها خيالات فرح وابتسام ..

تبدو واضحه

اجل واضحه جدا ..

انه تسلل النور ..

برائحة المسك والبخور ..

فها هو شعاع ينحدر الى داخلها ..

واخر يخترق القلب عبر الوريد ..

وآآخر ..

وآآخر ..!!!
.
.
.
تتهاوى على الارض ثملى

فيسرع اليها بخطى ثابته

واضحه ..

يحملها بين ذراعيه

يتحسس انفاسها

فيستشعر بها ..!!!

ويبتسم ..

يلتفت ذات اليمين وذات الشمال

فلا يرى احدا ...

فيستدير بها متجها الى حقول اللغة

الى حوارات الحب والغرام

ليسكنها قصور حروفه ..

ويتوجها ملكة على قلبه ..

ويطبع على فمها قبلة لتستفيق من الاحلام ...
.
.
.
.
هذياااان حرف





من خلف اسوار الحنين ..

تخرج كلماتي خجلى ..

متمايله ..

تنظر حولها بكل حيرة

تتفقد اماكن محيطها

تستعلم الزوايا القابعه في وسط الطريق !!؟؟

تبحث عن قبر يضم رفاتها ..

عن قاموس يفسر حزن دواتها ...

لتسكنه اذا ما ردتها الاقلام خائبة خائفه ..

.
.
.
ويستمر المسير ..

بخطى متثاقلة بطيئه ..

بأنفاس متقطعه خافته

تنتفض كلما لمحت شبح خيال من بعيد ..

فتحرك الاقدام بحركة لا شعوريه الى الخلف

خطوه.. خطوتان ..

ثم تتوقف ...

ليس هو ..!!!

مجرد عابر سبيل

يلقي التحيه ويتابع بعيدا عنها المسير ..
.
.
.
تتنهد

فيعتريها ارتياحٌ آني

وتغمرها سكينة ملائكيه

تعانق رغبتها بعدم المواجهة

وتَهَرُبُها من مصافحة مشاعره

واعتناق عقيدته العشقيه

لكن !

ما هي الا ثوانٍ قليله ..

حتى تفزع من جديد ..

.
.
.
نور يشع من بعيد ..

يكون خافتا ..

وما يلبث ان يطغى على كل فضاء الاحاسيس ..

انه هو ..

اجل هو ..

يحمل في يده قصيده ...

وباليد الاخرى باقات من الرجاء

لا تبدو معالمها واضحه الى الآن
.
.
.
تقف ...

تصرخ ..

لكن بدون صوت ..

وفجأة تتبدل الملامح ..

وتغتالها خيالات فرح وابتسام ..

تبدو واضحه

اجل واضحه جدا ..

انه تسلل النور ..

برائحة المسك والبخور ..

فها هو شعاع ينحدر الى داخلها ..

واخر يخترق القلب عبر الوريد ..

وآآخر ..

وآآخر ..!!!
.
.
.
تتهاوى على الارض ثملى

فيسرع اليها بخطى ثابته

واضحه ..

يحملها بين ذراعيه

يتحسس انفاسها

فيستشعر بها ..!!!

ويبتسم ..

يلتفت ذات اليمين وذات الشمال

فلا يرى احدا ...

فيستدير بها متجها الى حقول اللغة

الى حوارات الحب والغرام

ليسكنها قصور حروفه ..

ويتوجها ملكة على قلبه ..

ويطبع على فمها قبلة لتستفيق من الاحلام ...
.
.
.
.
هذياااان حرف






أخوكم طارق الهادئ


[center] study

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة  رسالة [صفحة 1 من اصل 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى