منتدى أجمل روح للزواج

كل ما يخص موضوعات الزواج والأسرة
 
الرئيسيةالتسجيلبحـثدخولطلبات الزواجدردشة الزواج
المواضيع الأخيرة
» تابعنا على فيسبوك
الخميس أكتوبر 04, 2018 8:42 pm من طرف أجمل روح

» يخطئ وتخطئ!
الخميس فبراير 15, 2018 4:07 am من طرف أجمل روح

» [ زوجتي تكره والدي ]
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:36 pm من طرف ملكني غرامك

» حياتنا سريعة كسرعة الريح بل أشد
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:32 pm من طرف ملكني غرامك

» صناعة المعروف
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:20 pm من طرف ملكني غرامك

» زوج أختي غني وأنا أبو عيالي فقير..!
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:13 pm من طرف ملكني غرامك

» غسل الوجه بابتسامة
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:11 pm من طرف ملكني غرامك

» عادات بسيطة... ولكن احذرها
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:09 pm من طرف ملكني غرامك

» ربيت ولدى ثم انحرف"
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:06 pm من طرف ملكني غرامك

»  قواعد أساسية في تربية الطفل
الأربعاء فبراير 14, 2018 11:05 pm من طرف ملكني غرامك

» فوائد
الأربعاء فبراير 14, 2018 10:31 pm من طرف ملكني غرامك

» كيف تختار زوجة مناسبة تسعدك؟ ادخل لتعرف
الأربعاء فبراير 14, 2018 10:13 pm من طرف أجمل روح

بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
تصويت
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
*أصدق قلب*
 
الأدميرال
 
صاحبة السمو
 
امةالله
 
أجمل روح
 
معزوفة الربيع
 
طارق الهادئ
 
أبو رهف
 
Sarah
 
خالد سعد
 
احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 11295 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو mostafaamine فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 11844 مساهمة في هذا المنتدى في 4958 موضوع
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 4 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 4 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 139 بتاريخ الخميس أكتوبر 14, 2010 2:13 pm
سحابة الكلمات الدلالية
الطلاق زواج زوجه مصريه جاده طالب

شاطر | 
 

 الى الزوجة الثانية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أبو رهف



ذكر
عدد الرسائل : 307
العمر : 31
العمل : طلبات زواج مسيار
نقاط : 4121
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/05/2009

مُساهمةموضوع: الى الزوجة الثانية   الجمعة يوليو 24, 2009 8:48 am


[size=21]زوجة أبي .. تذكري قدرة الله

(( نداء إلى كل زوجة اب ... ))

إلى من أستمئنها الله على أنفس أبرياء

فأساءت إلى الأمانه ولم تحفظها ...

إلى كل من قست وطغت في حق أبناء الزوج ( سواء المتوفيه والدته أو منفصل الوالدين )

وتناست قدرة الله عليها واغترت بقوتها ..

إقرأي هذه القصه :

الطفل اليتيم

ماتت أمه في مرض نفاثها وهو في الساعات الأولى من عمره ، وتزوج أبوه من امرأة ظالمة لا تعرف الرحمة إلى قلبها سبيلا ، فعاش طفلا يتيم الأم ، كما عاش يتيم الأب على الرغم من أن أباه لازال حيا لم يمت .
بلغ اليتيم منير الرابعة من عمره ؛ ليمضي أربع سنوات حافلات بالكراهية ، والحقد والقمع والقهر، لبراءة طفولته المعذبة .
ذلك الطفل البريء ، الذي حرم حضن أمه ولبنها الحنون ، كانت كل معالم الظلم والوحشية ظاهرة على معالم وجهه البريء ، كما كان دائما يجلس وحيدا لا يلعب مع أقرانه ، شارد الذهن ، ذابل الوجه ، حزين الفؤاد .
ولم يكن الأب الجاهل يعرف شيئا عن الوحشية التي كان يتعرض لها فلذة كبده منير على أيدي زوجته الظالمة .
وفي يوم من الأيام ، دعت الزوجة أمها وأباها وإخوتها إلى تناول طعام العشاء في بيتها ، وكان البرد قارصا ، والهواء عاصفا ، والدنيا مظلمة ، وإن تزينت بكل زينات الأرض والسماوات ، فهي ظلمة مثل ظلمة تلك القلوب المتحجرة ، التي لم تذق في حياتها طعما للرحمة ولا للحب أو الحنان .
وبعد أن قدمت الزوجة الظالمة طعام العشاء لضيوفها ، عمدت إلى عزل الطفل اليتيم بمنأى عن الحاضرين ؛ ليتناول طعامه معزولا عن جميع الحضور ، وبعيدا عن الأعين والأنظار ، إلا عن نظر الله من فوق السماوات السبع .
تناول الجميع طعام العشاء ، وظهرت علامات البهجة والسعادة على وجوههم كما ظهرت على كروشهم ، ثم انصرف كل منهم إلى شأنه .
ولا يزال الطفل جالسا في منفاه الأبدي ، دون أن يلفت غيابه حول مائدة الطعام نظر أو تفكير أبيه ، ولا حتى أحدا من الحاضرين .
وعندما ذهب الأب ليخلد إلى النوم ، رأى في نومه زوجته المرحومة أم منير تقول له : ارحم منير .
وفجأة صحا الرجل من نومه وسأل زوجته الظالمة : كيف منير ؟ فقالت له : منير نائم .
بعد أن تناول الطفل اليتيم طعامه منفردا حزينا ، محروما من أمه التي طال غيابها عنه ، ليغيب عطف أمه وحنانها إلى غير رجعة ، أو يقضي الله أمرا كان مفعولا .
استسلم الطفل للنوم العميق تحت البرد القارص ، والهواء العاصف والليل الحالك ، يفترش الأرض ويلتحف السماء ، ولا غطاء يحميه من البرد ، وعيونه
ذابلة ووجهه حزين ...... إنها الحياة فما أشد آلامها .
عادت المرحومة أم منير مرة ثانية بعد نصف ساعة من سابقتها إلى زوجها في نومه ؛ لتقول له ما قالته له في المرة السابقة :ارحم منير .
وصحا الرجل مرة ثانية من نومه كما صحا في الأولى ، ثم سأل زوجته أيضا كما سألها من قبل : كيف منير ؟
فقالت له كما قالت من قبل : منير نائم .
منير الوردة اليانعة التي لا تجد عناية لها غير عوامل التعرية والفناء ، ينام في حضن البرد بدلا من حضن والده وزوجة أبيه .
وللمرة الثالثة تأتي أم منير في النوم إلى زوجها وتطلب منه أن يرحم منير .
كان الأب في كل مرة يصحو من النوم ويسأل زوجته : كيف منير ؟ وكانت الزوجة الظالمة تجيبه : منير نائم .
تكرر قدوم المرحومة أم منير إلى زوجها في نومه ست مرات في ليلة واحدة ، وفي كل مرة كان الأب يسأل زوجته عن منير، وكانت الأم تجيبه كعادتها : منير نائم .
لم يجد منير في ليلته السوداء تلك من يبحث عنه ، ولا من يهتم به ، غير روح أمه المرحومة ، التي جعلت من روحها له غطاءً ومن قلبها فراشا ، كما جعلت من كبدها وسادة له وهو في بطنها
عادت المرحومة أم منير إلى زوجها للمرة السابعة ، ولكن هذه المرة لم تكن كسابقاتها فقد قالت لزوجها : منير هو عندي الآن ......
قام الأب من نومه مذعورا هلعا ليتفقد منير اليتيم ، الذي لم ينم على فراشه ولا في غرفته مثل أقرانه في طفولتهم ، بل وجده نائما على البلاط نومته الأبدية ، في ليلة باردة ، وقد خرجت روحه إلى بارئها .
لقد فارقت أم منير رضيعها منذ ساعاته الأولى ، لكن قلبها المفعم بحب طفلها لم يفارقه ، نعم إنه قلب الأم ، فمن الذي يقدر على تقديرها حق قدرها ؟ .

فويل للقاسية قلوبهم من عذاب عظيم


اختي :

هل ترضين هذه المعامله لأبناءك ؟؟
(( كما تديــن تــدان ))
ألا تخشين عقاب الله ؟؟

أين أنتي من دعوة المظلوم التي ليس بينها وبين الله حجاب ؟؟


وفي ما معنى الحديث القدسي أن الله عزوجل يقول عندما يدعوه المظلوم : ( وعزتي وجلالي لأنصرنك ولو بعد حين)


قد يصيبك يوماً ماأصاب والدته ..

فإن كنتي محسنه فهنيئا لك الأجر والعاقبه في الدنيا والآخره وقد يكون ابن زوجك أو ابنته أفضل من أبنائك في الإحسان إليك ..

وإن كنتي مسيئه فتوبي إلى الله واحسني إليهم فماهم إلا أمانه وستسألين عنها ..
إن كنتي قبل زواجك تعيشين في جو أسري يحفه حنان والديك فلا تحرمي أبناء زوجك هذا الشعور بل كوني لهم مثل أمهم ..
وإن كنتي عشتي مثل حالتهم وفقدتي حنان أحد والديك وعانيتي في حياتك وتعذبتي فلا تذيقيهم ما ذقتي .. بل احرصي على عدم تكرار الألم لغيرك ..

( بعض الحريم ماتعامل أولاد زوجها معامله سيئه في وجوده بس إذا خرج تتفنن في تعذيبهم وشتمهم ..
خافت من زوجها بس للأسف ماخافت من الله عزوجل !!
وهي لما تزوجته عارفه إن عنده أطفال ورضيت وقبلت بالوضع
ليش بعدين غبرت رأيها وتبغى تتخلص منهم .. )


القصه منقووووووله

[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
قبيلية حلوة



المدينة : جدة
البلد : السعودية
انثى
عدد الرسائل : 11
العمر : 28
العمل : طالبة
نقاط : 3467
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 07/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: الى الزوجة الثانية   الجمعة يوليو 24, 2009 11:34 am

Sad والله لقد بكيت وأنا أقرأ قصة منير اليتيم
قصة حزينة جدا جدا
"وأما اليتيم فلا تقهر"
تقبل مروري
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الى الزوجة الثانية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى أجمل روح للزواج :: الفئة الأولى :: منتدى المتزوجات-
انتقل الى: